إغلاق، العودة إلى قائمة المقالات
هل يكون تمرد التلاميذ سبب في توقيف إصلاحات بن غبريط؟
صوت سطيف الحر
info@sawtsetif.com



يبدوا أن أيام بن غبريط على وزارة التربية أصبحت معدودة فبعد فضيحة تسريبات البكالوريا ، و إعادة النظر في مدة إجراء شهادة البكالوريا  ثم تقليص مدة العطل الفصلية و السنوية ثم التراجع عنها ، كلها أحداث ينظر إليها على أنها فشل للوزيرة سواء كان هذا الفشل بفعل فاعل أو ناتج عن سوء دراسة و تخطيط .
و رغم أن قرار التراجع عن تقليص العطلة كان ممضى اليوم من طرف الوزيرة إلا أن ما يعرفه الجميع هو ان مصالح الرئاسة و الحكومة هي من أعطت التعليمات للوزيرة ليس للابقاء على أيام العطلة كما كانت عليه و لكن بتمديدها الى 18 يوم كاملة ، و هذا بعد التجاوزات الحاصلة في احتجاجات التلاميذ و إمكانية حدوث تجاوزات أخرى يصعب تداركها في الأيام القادمة.
كل المعطيات تؤكد أن ما تقوم به وزيرة التربية و سعيها لإصلاح المنظومة التربوية و إحداث تغيرات على البرامج والمناهج و غيرها سيتوقف هنا ، و السبب قد يكون تسرع الوزيرة في اتخاذ تدابير حاسمة دون  دراسة للوضعية العامة و دون اختيار الوقت المناسب  مع وجود أعداء يتربصون في كل نقطة .
تحدي الوزيرة للشركاء لم ينجح و التلاميذ يفسدون برنامج الوزيرة و يخرجون قراراتها من بين أيديها  فلا حاجة للسلطة الآن لبن غبريط بعد أن أصبحت مصدر إزعاج  و مصدر خطر على الأمن العام بقرارات تم معالجتها حتى الآن بدون خسائر لكن يصعب التكهن بما يحدث لاحقا  لو تستمر هذه القرارات و يستمر التعنت و التمرد من طرف التلاميذ الذين أصبحوا يملكون قرارهم بأيديهم على عكس الوزيرة و على عكس أساتذتهم الذين ركعتهم الوزيرة في قانون التقاعد و في قرارات أخرى .
ع - جلابي / صوت سطيف.       

تم تصفح هذه الصفحة 6752 مرة.
آخر مقالات صوت سطيف الحر
فيديو
صورة و تعليق
هدرة الناس
سطيف ، تقرير أسود على مكتب الأمين العام الجديد حول وضعية الحزب بالولاية . إقرأ المقالة
قناتنا على اليوتيوب
تحميل ...