حالة الطقس
يوم الثلاثاء
17 جويلية 2018
الساعة: 1:06:52
الدرك الوطني بسطيف يقدم ضربات موجعة لمقلدي الشمةببوقاعة ، مواطنون يطالبون بالتحقيق في أشغال تهيئة طريق حي الخنوسة.مصالح الأمن الثالث بالعلمة تطيح بعصابة زرعت الرعب وسط الجنس اللطيفالحمى القلاعية تنتشر بسطيف ، ومدير الصندوق الجهوي للتعاون الفلاحي يؤكد أن أغلب الفلاحين غير مؤمنين لدى الصندوق.عين الكبيرة أول محطة لقافلة التوعية والتحسيس من داء السرطان والتي ستمس كل دوائر الولاية
5.5 مليار سنتيم حصة بابور في PCD وتجمعات سكنية كبيرة في طي النسيان، الشرفة، الضعفة، تالوبقت، أولاد يحي...
الحدث
استفادت بلدية بابور من 05 مشاريع إنجاز ومشروعين 02 دراسة، بغلاف مالي يقارب الـ 5.5 مليار سنتيم، في اطار مخططات البلدية للتنمية PCD 2018، بعد اجتماع لجنة التحكيم اول أمس بمقر دائرة عين الكبيرة بمشاركة 13 بلدية من بلديات الشمال الشرقي للولاية، وهي الحصة التي لم ترق الى توقعات وآمال سكان البلدية ومختلف قراها، خاصة و أن بلدية بابور من أفقر البلديات.
 وتتمثل المشاريع الـ 05 المسجلة في، مشروع إنجاز شبكة المياه الصالحة للشرب خناق الخربة وإمروج إحداد بغلاف مالي يفوق الـ 2 مليار سنتيم، مشروع تجديد وتوسيع شبكة المياه الصالحة للشرب بحي بوالماء بغلاف مالي مقدر بـ 400 مليون سنتيم، مشروع التهيئة الحضرية مقابل مدرسة ميزري عمار بغلاف مالي يفوق الــــ 1.4 مليار سنتيم.  تهيئة المدخل الشرقي للبلدية مع الإنارة العمومية بمبلغ مالي تجاوز الـــ 800 مليون سنتيم وأخيرا تهيئة محيط الملعب البلدي بغلاف مالي قدر بحوالي 700 مليون سنتيم، وكل هذه المشاريع مست مركز البلدية، دون التجمعات السكنية الكبيرة الأخرى بالبلدية.
في حين تم تسجيل مشروع دراسة لتزويد مراكز التجمعات السكنية إيعريشن، بودرياسن وتالة يكفي بالمياه الصالحة للشرب، بالإضافة لتسجيل دراسة لإنجاز شبكة الصرف الصحي والتطهير بمركز أخناق الخربة ببابور مركز كذلك.
وفي هذا الشأن، عبر العديد من سكان بلدية بابور لصوت سطيف عن تذمرهم من التهميش الذي تعانيه بلدية بابور من طرف السلطات الولائية، كما ندد أخرون بالتوزيع غير العادل لهاته المشاريع التي يرون أنها موجهة لجهة واحدة فقط من بابور، مع إقصاء كامل للتجمعات السكنية الـ 16 الأخرى بالبلدية. خاصة الجهة الغربية للبلدية مثل الضعفة، الشرفة، تالوبقت وأولاد يحي، وهي المناطق التي لم تستفد من أي مشروع في اطار البرنامج المذكور، رغم النقائص التي تعانيها في مختلف المجالات.
كما عبر المواطنون عن دهشتم وحيرتهم عن عدم اشراك السلطات المحلية والادارية لبلدية بابور للمجتمع المدني، حسب تعليمة وزير الداخلية نور الدين بدوي، التي تحث على وجوب تسجيل وصياغة مقترحات برامج المخططات البلدية للتنمية وفق الأولويات وبالتشاور مع المواطنين، ومختلف هيئات المجتمع المدني على مستوى كل بلدية في إطار مفهوم الديمقراطية التشاركية، مع إعطاء الأولوية لتسجيل المشاريع التي لها صلة مباشرة بالحياة اليومية للمواطن. وفي هذا الصدد، أكد العديد من المواطنين وخاصة ناشطي المجتمع المدني بالمنطقة لصوت سطيف، أنه لم تتم دعوتهم للمشاركة في جلسات إعداد مقترحات برامج المخططات البلدية للتنمية ببابورالتي تمت في شهر نوفمبر الماضي، عكس البلديات والدوائر الأخرى المجاورة التي دعت مواطنيها ومجتمعها المدني لتقديم مقترحاتهم في هذا المجال عبر مختلف الوسائل منها صفحات التواصل الاجتماعي فيس بوك.
في حين يبقى مشروع تهيئة ملعب الشرفة مؤجلا إلى موعد آخر، بسبب التأخر في إنجاز الملف الإداري المطلوب لتسجيل العملية، رغم أن المشروع وافق عليه والي الولاية في السنة الماضية 2017  في عهدة المجلس الشعبي البلدي السابق...؟؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ  رابح بن ضيف / صوت سطيف

تم تصفح هذه الصفحة 3675 مرة.
فيديو
صورة و تعليق
هدرة الناس
نحن و التعديل الحكومي .إقرأ المقالة
قناتنا على اليوتيوب
تطوير Djidel Solutions