حالة الطقس
يوم الخميس
16 أوت 2018
الساعة: 13:09:27
بن لمبارك محمد رئيسا جديدا لمحكمة سطيف.بوعنداس/ انطلاق فعاليات "المسرح الهاوي" بمشاركة 9 فرق"العطش" يخرج سكان بوعنداس إلى الشارع ، و رئيس فرع الجزائرية للمياه ببوعنداس محل اتهام.أضاحي بوزن الريشة بـ 4 ملايين سنتيم بأسواق سطيف.بلدية ذراع قبيلة ، لأول مرة بالولاية ،جمعية إثران تنظم تظاهرة "ثاوليلشث" لصيد السمك.
المجتمع المدني بدائرة بابور يشكو تدني الخدمة الصحية لمديرة الصحة
الحدث

                                        

خلال تراس مديرة الصحة والسكان اجتماع بدائرة بابور بحضور رئيس الدائرة واميار كل من بابور وسرج الغول وكذا مدير المؤسسة الاستشفائية للوقوف على واقع الخدمات الصحية بهذا الركن الذي يعاني سكانه التهميش التنموي رغم معاناتهم خلال العشرية السوداء .اللقاء كان فرصة لممثلي المجتمع المدني والجمعيات المشاركة لإسماع انشغالات المنطقة بلغة صريحة ومسؤولة أثلجت صدر المديرة  و وضعتها أمام كامل مسؤولياتها .

النقاش دار مطولا بشان  ضرورة تعزيز   دور العيادة متعددة الخدمات  ببابور وتوفير بها كل الوسائل والتجهيزات الطبية والمخبرية وكذا الأشعة وتدعيم  العيادة بقابلات للحد من تكاليف النفقات لدى القطاع الخاص بالإضافة الى وجوب توفير سيارة إسعاف لإجلاء المرضى خاصة في الفترة الليلة.

من جانبه رئيس بلدية سرج الغول اشتكى  من وجود قاعات علاج مغلقة وطالب بتوفير  الطاقم الطبي والشبه الطبي خاصة قاعة العلاج بدوار أولاد حليمة .

من جهتها مديرة الصحة أكدت على سعيها لتدارك  النقائص وفق الإمكانيات المتوفرة كما وعدت بتجهيز المرافق الموجودة بكل التجهيزات الطبية  مع العلم أن القطاع الصحي ببابور كان محل عدة شكاوي للمجتمع المدني حول غياب  وتدني الخدمات الصحية وتأثر سكان المنطقة من صعوبة برمجة الفحوصات المتخصصة كطب العيون والحنجرة والأنف وطب النساء وطب العظام والطب الداخلي وطب أمراض القلب  وهو مازاد من متاعب المرضي للتنقل إلى عين كبيرة وسطيف وسط مواعيد بعيدة  ليكون القطاع الخاص  هو الوجهة الأخيرة  بتكاليف خيالية ، والى غاية وفاء مديرة الصحة بالتزاماتها اتجاه سكان دائرة بابور يبقى المواطن يعاني في صمت .

يحدث كل هذا في وقت قريب وبمباركة الجميع تغني  مسؤولو قطاع الصحة بسطيف  بتخصيص أغلفة مالية ضخمة  للتجهيز والبناءات إلى أن هذه الأخيرة مآلها  التعطل وسط علامات استفهام والغبار كما هو حال أجهزة السكانير المتوقفة بأغلب المؤسسات العمومية الاستشفائية وتزامن ذلك مع هجرة الطاقم المتخصص  وهو نفس الحال لأجهزة التحاليل الطبية والأشعة  أيضا .

ومنه فان استثمار القطاع الخاص يكون برعاية القطاع العام بامتياز في جيب المريض والصورة تعبر بصدق من جنوب الولاية بإحدى مصحات القلب دون ذكر مصحات الأشعة اين تصطف سيارات الإسعاف يوميا  دون توقف .


هذا ويذكر ان قطاع الصحة بالولاية يعيش أسوء  أيامه من خلال تورط المدير السابق لمستشفى صروب خثير بالعلمة في قضية القذف ضده مستثمر و رجل أعمال  من المدينة يتهمه فيها بالقذف  والإساءة الى سمعته و مكانته بين رجال الأعمال.ومن جهة أخرى يواجه المدير العام لمستشفى سعادنة عبد النور 04 دعاوى قضائية بتهمة القذف حركها ضده رجال الإعلام و الصحافة.

عبد الحميد لوعيل /موقع صوت سطيف

 

تم تصفح هذه الصفحة 3089 مرة.
فيديو
صورة و تعليق
هدرة الناس
نحن و التعديل الحكومي .إقرأ المقالة
قناتنا على اليوتيوب
تطوير Djidel Solutions