حالة الطقس
يوم الجمعة
21 سبتمبر 2018
الساعة: 18:48:32
سطيف، هل زالت البدع الشيعية في احتفالات عاشوراء؟.بلدية ماوكلان ،موظفون يحوّلون المصلحة التقنية إلى مكاتب خاصة وتقرير أسود يكشف الفضيحة .لتجفيف منافع الفساد في المذابح البلدية، حركة تحويلات وسط بياطرة شمال الولاية.بلدية الدهامشة/اختفاء فتاة في ظروف غامضة والعائلة تناشد المواطنين بمساعدتهاتجديد لجنة الخدمات الاجتماعية لبلدية سطيف وسط علامات استفهام كبيرة
عين الكبيرة أول محطة لقافلة التوعية والتحسيس من داء السرطان والتي ستمس كل دوائر الولاية
الحدث
في اطار برنامج التوعية والتحسيس الميداني الموجه للمواطنين، الذي سطرته مديرية الصحة والسكان بالتنسيق مع رؤساء الدوائر وتحت اشراف والي الولاية، الخاص بالامراض الخطيرة التي تتطلب تشخيص مبكر ومتابعة خاصة، والذي سيمس كل دوائر الولاية، كانت الانطلاقة صباح اليوم بعين الكبيرة، أين احتضن بيت الشباب يوم تحسيسي حول آليات التشخيص والوقاية من داء السرطان، أين قدم دكاترة ومختصون (ميمون.ا، مروان.س، حمزي.ل، ذياب.س، بدوي.ل، حبية.غ) مفاهيم وتوجيهات عامة وبسيطة للمواطنين حول الطرق والسبل السريعة والمراحل المختصرة التي يجب اتخاذها واتباعها لربح الوقت من أجل التشخيص المبكر والعلاج السريع لتجنب المضاعفات، خاصة وأن زيادة ونقصان خطورة هذا المرض مرتبط بالوقت.
وعلى هامش هذا اليوم التحسيسي والتوعي الذي أشرفت على افتتاحه مديرة الصحة والسكان ومدير المؤسسة العمومية الاستشفائية عين الكبيرة "العايب الرزقي" ومدير المؤسسة العمومية للصحة الجوارية "نصرالدين أكتوش"، صرحت مديرة الصحة "دليلة بالمير" حصريا لصوت سطيف، قائلة، لا ننكر ان القطاع يعاني من عدة مشاكل ونقائص سواء من حيث التكفل بالمريض او من ناحية الامكانيات وحتى في مجال التسيير، والاعتراف بهذه المشاكل هو جزء من المعالجة، ونسعى جاهدين لمواجهتها وايجاد الحلول لها، خاصة المتعلقة بالامور التنظيمية، وذلك بتقربنا من المواطن والوقوف عن قرب عن أهم المشاكل التي تواجهه، سواء بمثل هذه المبادرات التوعوية او من خلال خرجاتنا الميدانية المستمرة الى مختلف المؤسسات الصحية، وفي هذا الاطار بالذات أكدت المسؤولة الأولى على القطاع بالولاية، أنها ستفتح ابواب مكتبها للجميع خلال الايام القليلة القادمة، وذلك بتخصيص يوم في الاسبوع تتكفل هي شخصيا باستقبال المواطنين وعمال القطاع للاستماع لمشاكلهم وانشغالاتهم وكذا اقتراحاتهم، مع تشكيل لجنة خاصة للمتابعة، وهذا من أجل الوقوف عن قرب على أهم المشاكل والعراقيل التي تواجههم في مختلف المؤسسات الصحية، ووضع الحلول العاجلة من أجل تحسين الخدمات والتكفل الامثل بالمريض.
أما فيما يخص الاحصائيات المحلية الخاصة بداء السرطان، فانه تم تسجيل 1200 حالة سرطان جديدة بولاية سطيف خلال سنة 2017، منها 350 حالة بدائرة عين الكبيرة وحدها بمعدل 7% من مجموع الحالات المسجلة بالولاية، وهو رقم مرعب يتطلب تكاثف جهود الجميع واتخاذ كل السبل والاجراءات الوقائية اللازمة للتقليل من انتشار هذا المرض خلال السنوات القادمة، وهذا هو الهدف المرجو من هذه المبادرة والبرنامج الوقائي الذي سطرته مديرية الصحة والسكان للولاية
.

ــــــــــــــــــــــــــــــــ رابح بن ضيف / موقع صوت سطيف

تم تصفح هذه الصفحة 4751 مرة.
فيديو
صورة و تعليق
هدرة الناس
نحن و التعديل الحكومي .إقرأ المقالة
قناتنا على اليوتيوب
تطوير Djidel Solutions