حالة الطقس
يوم الأربعاء
27 مارس 2019
الساعة: 4:00:49
تفعيل المادة 102 من الدستور، هل هو مطلب القانونيين والجماهير أم مطلب دوائر معينة في النظام؟كلمة الفريق قايد صالح التي دعا فيها لتطبيق المادة 102امرأة متزوجة تنتحر شنقا ببني فودة ، و انتحار رجل أربعيني بالتلة.خطر البالوعات هاجس سكان بلدية البلاعةقريتا "شريحة" و"أفتيس" تغرقان في القمامة ببوعنداس
رئيس أمن الولاية يشرف على تنصيب عميد الشرطة "عمار رماش" رئيس لأمن دائرة العلمة.
الحدث

 نصب اليوم رئيس أمن ولاية سطيف مراقب الشرطة محمد اخريب  العميد "عمار رماش" رئيسا لأمن دائرة العلمة خلفا للعميد نبيل عبد الرزاق المحول في نفس المنصب لدائرة جميلة.

 حفل التنصيب احتضنه مقر أمن الدائرة السابق الذي يعتبر حاليا مقر للأمن الحضري السادس بحضور السلطات المحلية والعسكرية للمدينة حيث اكد رئيس امن الولاية في كلمته أن العلمة بحجمها الكبير تعتبر دائما من الدوائر المهمة والكبيرة بالولاية وتسند مسؤوليتها للإطارات الكفئة والقادرة علي تحمل المسؤولية متمنيا التوفيق للوافد الجديد الذي صرح انه يعتبر هذه المسؤولية تكليف وليس تشريف واعدا بالضرب بقوة ودون هوادة لمحاربة الجريمة والحفاظ على امن المواطن خاصة وان العلمة ببلدياتها وعدد سكانها تعادل ولايات بأكملها مشيدا بما قدمه زميله السابق الذي سيضع كامل خبرته لحفظ امن المواطن بدائرة جميلة. وتنتظر الوافد الجديد بمدينه العلمة والذي كان قبل حلوله بالمدينة التجارية يشغل نفس المنصب بصالح باي ومعروف بالصرامة والانضباط عدة ملفات تنتظر نفض الغبار عنها والتشديد في محاربة الجريمة وحماية المواطن من الاعتداءات الليلية خاصة بتقوية عدد افراد الامن بالزي المدني و تعزيز الدوريات الليلية إضافة لإعطاء دور كبير للعمل الاستخباراتي نظرا لطبيعة المدينة التي يدخلها يوميا اكثر من 3 الاف سيارة وعدد كبير من الاجانب خاصة التونسيين

 رئيس امن الدائرة الجديد سيكون محظوظ بعد تفعيل العمل بكاميرات الفيديو التي جاءت لتعزيز دور الامن في محاربة الجريمة بفضل حرص المسؤول الاول مراقب الشرطة محمد اخريب الذي يولي اهمية كبيرة لمدينة العلمة ويحرص على سلامة مواطنيها وقاطنيها. كما تتجه أنظار سكان المدينة للمسؤول الجديد لاعطاء ديناميكية جديدة وطريقة عمل فعالة لمختلف مراكز الامن الحضري المقدر عددها اليوم بستة مراكز بضخ دماء جديدة و محاولة التكفل بإنشغالات المواطنين الأمنية خاصة ما يبدونه من ملاحظات علي دفاتر الاستقبال الموجودة في قاعات الاستقبال التي تعبر غالبا على ما تعرفه حالة المدينة امنيا ورضا المواطن من عدمه على التغطية

 رئيس الامن الجديد مطالب اليوم بالضرب بيد من حديد مع العلم وان بعض الأحياء لغاية اليوم مازالت تعرف بأنها وكر للمنحرفين وترويج السموم لأن المواطن يشعر دائما بالراحة والأمن عندما يرى عناصر الامن تقوم بدوريات وتنجح في الاطاحة بمجرمين يشكلون خطر على المواطن وهي التعليمات التي أعطاها المدير العام مصطفى لهبيري لإطاراته في اجتماعه الأخير بأن أمن المواطن فوق كل اعتبار وهو ما يسعى لتجسيدها ميدانيا رئيس امن الولاية مراقب الشرطة محمد أخريب.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ حمزة. ح / صوت سطيف.


                                      

تم تصفح هذه الصفحة 2407 مرة.
فيديو
صورة و تعليق
هدرة الناس
نحن و التعديل الحكومي .إقرأ المقالة
قناتنا على اليوتيوب
تطوير Djidel Solutions