حالة الطقس
يوم الجمعة
20 سبتمبر 2019
الساعة: 14:55:08
مير عين أزال السابق أمام غرفة الاتهامالمنجل يطال مير الرصفةمدير ثانوية كسالي موسى بسطيف يمنع تلميذ من الدراسة بعد يومين من انطلاقهامقاول نافذ بعين أزال محسوب على بدوي يحكم قبضته على كل ما هو جميلالدرك بعين عباسة يوقف شخصين ويحجز01 كلغ من الكيف المعالج
بعد تقاعس مير سطيف ، الوالي يدعو لحملة واسعة لتنظيف المدينة.
الحدث

بعد الاضطرابات الجوية الأخيرة و الأمطار الرعدية التي تساقطت على مدينة سطيف و ما خلفته من أضرار في عدة أحياء مست العديد من المواطنين في عدة نقاط من المدينة ، لم يكلف رئيس بلدية سطيف نفسه حتى عناء التنقل و لو للمواساة و الاطمئنان .

" لو كان غير طل علينا برك " هذا ما  قاله لنا أحد المواطنين بحي 400 مسكن بجوار حي 1014 ،  و أكدت مصادرنا من داخل بلدية سطيف أنه لم يكن هناك أي تحضير للدخول الاجتماعي هذه السنة، بدليل أن المير نفسه استفاد من عطلته السنوية في أواخر شهر أوت و هي الفترة التي من المفروض تخصص للتحضير للدخول الاجتماعي و زيارة المدارس و إحصاء النقائص  و دراس الحلول .

مواطن أخر وجدناه منهمك بإصلاح البالوعة بحي 1000 مسكن ، صرح لنا قائلا ، لأول مرة المواطن السطايفي لا يعرف المير ، فرغم العيوب لكبيرة التي لاحقت الاميار قبله إلا أن الشعب كان يعرفهم و يحدثهم رغم كل شيء ، إلا أن هذا المير لا نعرفه و لم يسبق لنا رؤيته منذ انتخابه .

و رغم قبول جميع المتضررين من أن هذه الأمطار هي من عند الله و  عدة مدن عالمية تضررت من الفيضانات ، إلا أن ما حدث بسطيف هو نتيجة تراكم المشاكل و الإهمال في مراقبة أشغال التهيئة ، و المشاريع المغشوشة في عدة نقاط من المدينة .

و زيادة على كل ذلك غياب خلية الأزمة و العدد القليل من العمال الذين سخروا لعملية التدخل أصبحوا يعملون بالطريقة الاستعجالية فقط تنفيذا لأوامر التدخلات التي تأتي من الوالي و رئيس الدائرة .

و ما زاد الأمر تعقيد هو توسع المدينة و تقلص عدد العمال ، فبلدية سطيف لم تشهد توظيف جديد منذ سنة 2015 ، بعد تجميد التوظيف في الإدارات العمومية إلا بترخيص من وزارة الداخلية ، لكن في غياب التراخيص تقلص عدد العمال من 4700 عامل سنة 2015 إلى 3200 عامل سنة 2019 ، أين استفاد مئات العمال من التقاعد الاستثنائي دون تعويضهم  فيما استقال بعضهم و منهم من فضل حتى الحرقة إلى الخارج أو التوجه نحو قطاعات أخرى لغياب التحفيز و الأجر الزهيد.

والي ولاية سطيف و بعد دراسته للوضع و تأكده أن مير سطيف لا يعول عليه،  ترأس اجتماع حول الوقاية من أخطار الفيضانات ، و التحضير لحملة واسعة لتنظيف بلدية سطيف يومي الخميس 12سبتمبر و السبت 14 سبتمبر 2019 بمشاركة جميع الهيئات و ممثلي المجتمع المدني .

و ينتظر المواطنون من الوالي أيضا إطلاق حملة أخرى لرفع الغبن عن المدارس الابتدائية التي أهملها المير  الذي أخذ كل وقته في صراعه مع أعضاء كتلته و باقي النواب لتبقى بلدية سطيف مشلولة م جميع الجهات حتى إشعار أخر.

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ عاشور جلابي / صوت سطيف. 


تم تصفح هذه الصفحة 2946 مرة.
فيديو
صورة و تعليق
هدرة الناس
حمار يغلق هاتفه ،يختفي عن الأنظار و يرفض الإشراف على أول مقابلة بين فريق بلير السطايفي و فريق الحراش العاصمي .إقرأ المقالة
قناتنا على اليوتيوب
تطوير Djidel Solutions