حالة الطقس
يوم الأربعاء
23 جانفي 2019
الساعة: 14:09:31
صحفي يتقمص دور بائع العقاقير في السوق وينقل حقائق صادمةيوسف يوسفي من سطيف : نحن بحاجة لصناعة السيارات وليس لتركيبهاسائقو سيارات الأجرة لعين الكبيرة والمناطق الشمالية يرفضون موقف القصرية ويدخلون في اضراب مفتوحسطيف ، نائب يتوسل لشراء الوفاق .إراقن - بابور ، بعد أن كان حلما للجميع ،مشروع الطريق بين القروة و بئر غزالة نحو التجسيد .
تحت الطلب.
مقالات و مختارات
تحت الطلب.

كثيرا ما تعاني الزوجات-بشكل عام- من العطش العاطفي، مع زوج دائم الانشغال وقليل الكلام، - فهي تعيش له والاغتنام بفرصة حنان وحب معه، و لكن لا تجده حين تريد اللجوء إليه، تحتاج ان تجلس معه وتحدثه عن تفاصيل يومها واشتياقها له ،لكن ليس له الوقت ليستمع ترهاتها المملة تحاول مرارا وتكرارا التفاهم معه وإدارة اهتمامه لها لكن دون جدوى، فتجد التمنع عن حقه الشرعي عندما يطلبه منها السلاح الذي قد يجعله يستدير اليها ويشعر انه بحاجة لها دون سواها ، لما تشعر به من خيبة لا تستطيع أن تنفذ له ما يرغب فيه من حاجته الغريزية في حين أنه لا يشبع حاجاتها النفسية من احتضان واهتمام ونظرة وحديث واحتواء، فكيف يمكنها أن تسلم نفسها له وهي تشعر انه بعيدا عنها لا يربطه اي اهتمام او شوق ورغبة اليها ؟.. 
هل يعتقد الزوج أن المرأة تحبه ، لمجرد انه ينفق عليها ويوفر احتياجاتها المادية، هذا وان معظم النساء في وقتنا الحاضر تستطيع الاستغناء عن النفقة لما لديها من امكانيات تستطيع ان تستقيل بها؟؟!! والمرأة هنا تنتظر من رحمة منه وحب وحنان ما تبذله هي مع اولاده ورعاية بيته و عندما يأتي، لن تحصل من وجوده سوى الحضور الجسدي فقط، فالرجل لا يستطيع العيش لفترة بسيطة دون امرأة، لكنه لا يشعر بنفس شعور المرأة لغيابه المستمر عنها.
لا يوجد ابسط من شعور المرأة الذي تخبئه وراء كبريائها وتمنعها ،وهو شعور لابتسامة ومجاملة واحتضان وهدية بسيطة وكلمة طيبة تجعل منها آمة تفرش له الحياة وردا ،ولكن معظم الرجال أغبياء يتحكم فيهم الترفع والتكبر والخشونة فيحرمون أنفسهم واهلهم ذلك الشعور السعيد والذي لا يأخذ من الوقت الا القليل ولكنه يشحن النفس ويجعلها مسرورة لوقت طويل ،قد يرد علي البعض ماذا عن المرأة وما عليها من مجهود نحو تغيير مسار الرجل معها فأقول ان دمعتها وتمنعها منه فيه من الود الكثير لمن يحسن فهمه واستعماله لأن الحب وحده من يستطيع فك طلاسم الحبيبة مهما كانت غامضة .
فتيحة حرفوش.
تم تصفح هذه الصفحة 14889 مرة.
فيديو
صورة و تعليق
هدرة الناس
نحن و التعديل الحكومي .إقرأ المقالة
قناتنا على اليوتيوب
تطوير Djidel Solutions