حالة الطقس
يوم الإثنين
1 جوان 2020
الساعة: 4:13:53
انيس بن حمادي يفند الابتزاز ويعتبر تصريحات حلفاية افتراءرئيس اتحاد بسكرة: “يقر ويؤكد تلقيه اتصالا لترتيب مباراة سطيف”تحقيقات وبائية تخص تفشي فيروس كورونا قد تمتد الى 12 ولاية منها سطيفإبراهيم عرباوي : اطمح لمنح الإضافة اللازمة ورد جميل الوفاقمستشفى سطيف، الاستاذة فريدة ساحلي تكشف لغز مخبر تحاليل كورونا بالمستشفى.
تداعيات وفاة الطبيبة الحامل ، مصالح الصحة توضح، زملاء الطبيبة يطلبون بفتح تحقيق و زوج المرحومة يطلب لها الدعاء.
الحدث

بعد فاجعة وفاة طبيبة حامل  من عين الكبيرة تعمل بمستشفى الشهيد محمد بناني برأس الوادي ولاية برج بوعريريج ، و التي تم إخضاعها للإستشفاء بمستشفى عبد الله شغوب بعين الكبيرة مقر إقامتها من تاريخ 09 ماي 2020 ،و تأكدت إصابتها من خلال التحاليل يوم 11 ماي 2020 و توفيت يوم 15 ماي بذات المستشفى ودفنت اليوم بمقبرة الشيخ مسعود بعين الكبيرة بعد أن صلى على جنازتها العديد من مستخدمي مستشفى عين الكبيرة و من عائلتها في مشهد حزين خيم على أجواء المدينة .

 و بعد خروج  العديد من أفراد السلك الطبي و الشبه طبي عن صمتهم بخصوص التقصير الذي تعرفه المستشفيات خاصة ما تعلق بنقص وسائل الحماية و حتى تطبيق النصوص التنظيمية المتعلقة بمنع المرأة الحامل بعد الشهر السادس من العمل في المصالح الاستشفائية المكلفة بمتابعة فيروس كورونا ، أوضحت مديرية الصحة و السكان بولاية برج بوعريريج لزملائنا في موقع البرج نيوز  أنها امرت بفتح تحقيق في القضية ،خاصة ما تعلق بكون الطبيبة المتوفاة حامل في شهرها الثامن، كما طالبت المديرية رسميا من مدير مستشفى محمد بناني براس الوادي تقريرا كتابيا مفصلا حول ظروف عمل الطبيبة و كل التفاصيل المتصلة بالقضية .

من جهته مدير مستشفى  رأس الواد أكد لذات الموقع أن الطبيبة تشتغل بالمستشفى و كانت حامل ، و بما أن عمال قطاع الصحة غير معنيين بالعطل الاستثنائية بدون مبرر قانوني و باعتبار المعنية كانت حامل طلبت منها إدارة المستشفى رخصة من الطبيب المعالج من اجل عطلة مرضية ، و لم تحضر الطبيبة الرخصة، و هو ما حال دون تسريحها لعدم توفر تبرير قانوني ، و أمام هشاشة وضعها الصحي و مناعتها ، اكد مدير المستشفى انه طلب من المعنية تغيير المصلحة من الإستعجالات إلى مصلحة أخرى لا تشكل خطرا على صحتها ، لكن المعنية طلبت مهلة للتفكير ،و بعد 24 ساعة عادت إلى المدير و طلبت منه البقاء في مصلحة الإستعجالات ، كون نظام العمل في هذه المصلحة يرضيها حيث تشتغل 24 ساعة و ترتاح 3 أيام و بالتالي يتيح لها ذلك العودة إلى مقر سكنها بعين الكبيرة ، و لم تقبل المرحومة التحويل الى مصلحة اخرى رغم إلحاح الادارة، و اضاف المدير ان كل عمال المستشفى تم تزويدهم بوسائل الوقاية اللازمة .

تصريح مدير المستشفى يثير الكثير من التساؤلات حول قانونية نظام العمل المعمول به في مصلحة الاستعجالات و كذا ترك الحرية للموظف  في اتخاذ القرار ، رغم ان التعليمة رقم 18  المؤرخة 26 أفريل 2020  لمديرية الوقاية و حماية البيئة بوزارة الصحة و السكان و إصلاح المستشفيات التي تتحدث عن حماية مهني الصحة من خطر كوفيدو التي جاء فيها إعفاء مهني الصحة اصحاب الامراض المزمنة وكذا الحوامل من العمل في المصالح ذات الاتصال بمرضى كوفيد 19 المستجد ومن اهم المصالح مصالح الامراض المعدية ومصالح العزل وكذا الاستعجالات الطبية و هو ما يعاكس تصريح مدير المستشفى و يخالف التنظيم المعمول به ، و هذا ما أدى أيضا بعمال ذات المستشفى بطلب فتح تحقيق معمق في القضية ليتحمل كل واحد مسؤولياته فيما حدث.
من جهته  زوج الطبيبة الراحلة  تحدث لإذاعة سطيف الجهوية أن زوجته أصابها الفيروس اللعين ورحلت وهي حامل بولد و أضاف أن المرحومة لم  تتخل عن واجبها المهني حتى آخر لحظة في حياتها و أنه من اجلها استأجر بيت براس الواد للعيش معها وابنتهما و قال أن زوجته كانت تعود للبيت يوميا مرهقة وتحدثه عن الفيروس و انها كانت ملتزمة جدا بإجراءات الوقاية ومع ذلك اُصِيبت و أضاف أن أعراض المرض ظهرت عليها يوم الجمعة الماضية و أنها احست بدنو الاجل وطلبت منه السماح والعفو و طلب في الأخير بالدعاء لزوجته المرحومة .

 

ــــــــــــــــــــــــــــ عاشور جلابي / صوت سطيف




تم تصفح هذه الصفحة 5121 مرة.
فيديو
صورة و تعليق
هدرة الناس
عجائب و غرائب الاميار بسطيف ، مير قصر الابطال يجابه مشاكل بلديته بالعطل التمارضية.إقرأ المقالة
قناتنا على اليوتيوب
تطوير Djidel Solutions